القائمة الرئيسية

الصفحات

الأخبار[LastPost]

عاجل / القاء القبض على إمرأة تونسية و رجل أجنبي و أشخاص آخرين من اجل التخابر مع أطراف خارجية


باشرت النيابة العمومية بسوسة أبحاثا في شبهة التخابر مع أطراف أجنبية، كما اصدر قاضي التحقيق  4 بطاقات إيداع بالسجن في حق 4 متهمين من بينهم شخص اجنبي الجنسية، ولاتزال الأبحاث متواصلة في الغرض، حسب ما افاد به مساعد وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية سوسة 1 والناطق الرسمي وسام الشريف..


وحسب ذات المصدر، فقد تمكنت الوحدات الأمنية من ضبط شخص أجنبي مقيم بمدينة سوسة منذ سنة 2011 بطريقة غير قانونية، وقد كان طيلة هذه الفترة يتلقى اموالا كبيرة من الخارج بلغت قيمتها الإجمالية المليار.


كما تبين ان لديه علاقات عديدة مع اطراف اجنبية وتونسيين وكان يقيم حفلات كبرى بحضور شخصيات مهمة من تونس والخارج.


وبالتثبت في اغراضه الخاصة تم العثور على: 

  • كم كبير من بطاقات هوية لتونسيين وأجانب وصور وارقام منجمية لعديد السيارات.


وبتقدم الأبحاث ثبت وجود علاقة له بـ:

  • أربعة أشخاص تونسيين من بينهم إمرأة كانت تقيم معه.



وبعرضه على النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية سوسة 1، تقرر الاحتفاظ به رفقة 3 أشخاص تونسيين في حين لايزال الشخص الرابع على ذمة الأبحاث، والذي تربطهم به علاقة.


حيث تم توجيه جملة من التهم للشخص الأجنبي وهي: 

  1. المشاركة في وفاق قصد الإعتداء على الأملاك والأشخاص ش
  2. غسل أموال من قبل تنظيم 
  3. مخالفة مقتضيات التشريع الصرفي 
  4. الإعتداء على أمن الدولة الخارجي 
  5. الإقامة بالبلاد التونسية دون بطاقة اقامة 
  6. جمع معطيات شخصية لاغراض غير مشروعة.


في حين تم توجيه تهمة الى ال4 تونسيين :

  • عدم الاعلام عن ايواء أجنبي 
  • اعانة اجنبي على الإقامة بالبلاد التونسية بصفة غير شرعية للأشخاص