القائمة الرئيسية

الصفحات

الأخبار[LastPost]

نجيب الشابي / يجب على القوى المعارضة تشكيل حكومة إنقاذ يُزكيها البرلمان في جلسة استثنائية وتُعلن عن انتخابات مُبكّرة



صرح اليوم احمد نجيب الشابي،  بان المعارضة هي الأقوى الان من رئيس الجمهورية قيس سعيد... 

و اكد بان رئيس الجمهورية قيس سعيّد اصبح اليوم غير مرغوب فيه من الشعب التونسي و معزول داخليا وخارجيا وانفض من حوله الجميع، بمن فيهم الهيئة الاستشارية التي شكلها لصياغة الدستور والقوى المدنية والاجتماعية والسياسية في البلاد... 



واضاف الشابي بانه و ان حتى تعود تونس إلى سكة الديمقراطية يفترض تعديل علاقة القوة، ومن أجل أن تنقلب علاقة القوة يجب أن تنسجم قوى التغيير (المعارضة السياسية والمدنية) من اجل الاتفاق على الإصلاحات الدستورية الضرورية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية، وتنبثق عنه حكومة إنقاذ وطني تقع تزكيتها من المجلس النيابي في جلسة استثنائية، ويعطيها إمكانية إدارة البلاد في المرحلة الانتقالية حتى قيام انتخابات سابقة لأوانها تعيد الشرعية الانتخابية....


 و اكد بان قيس سعيّد هو العقبة الآن، بل الوهن في الصف المقابل له، يعني القوى السياسية والاجتماعية التي لم تهتدِ إلى حد الآن لتجاوز خلافاتها، وهي تمارس الإقصاء بعضها لبعض.


❌إغلاق الاعلان❌