القائمة الرئيسية

الصفحات

الأخبار[LastPost]

مواطنان يمنحان الدولة هبتيْن بقيمة أكثر من 24 مليار لوزارة الأسرة والمرأة والطفولة وكبار السنّ


أكدت وزيرة الأسرة والمرأة والطفولة وكبار السنّ السيدة امال بالحاج موسي، بان الوزارة تلقت هبتيْن بقيمة أكثر من 24 مليار لبناء مركزيْ رعاية مسنين من طرف مواطنين تونسيين 


و اضافت الوزيرة في ذات السياق بان الهبة اولي بقيمة 13 مليار و هيا موزّعة بين قيمة الأرض ب6 مليارات و وتكلفة البناء ب7 مليارات، و ذلك من طرف حسونة بن عبد الملك تنفيذا لوصيّة والدته المتوفية السيّدة آمنة بن عطيّة... 

اما بخصوص الهبة الثانية و هيا من رجل أعمال، تتمثل في عقار و ذلك من أجل استغلالها في بناء مؤسسة لرعاية المسنين، بمنطقة أريانة الصغرى ،و ذلك كا صدقة على روح جدته و ان قيمة العقار.. 11 مليار... 


تصريح الوزيرة في الفيديو :





  •  رئيسة الحكومة تكرّم واهبين لعقارين لفائدة وزارة الأسرة والمرأة لاستغلالهما كمؤسستين لرعاية كبار السنّ بولايتي سليانة وأريانة

استقبلت السيّدة نجلاء بودن رمضان، رئيسة الحكومة، اليوم الاثنين 17 أفريل 2023 بقصر الحكومة بالقصبة كل من السيّد حسونة بن عبد الملك والسيّد رضا بن الخفي الواهبين لعقارين لفائدة وزارة الأسرة والمرأة والطفولة وكبار السن قصد استغلالهما كمؤسستين لرعاية كبار السنّ بولايتي سليانة وأريانة، وذلك بحضور السيّدة آمال بلحاج موسى، وزيرة الأسرة والمرأة والطفولة وكبار السنّ والسيّد محمد الرقيق وزير أملاك الدولة والشؤون العقارية.


وثمّنت رئيسة الحكومة هاتين المبادرتين التطوّعيّتين القيّمتين، معربة عن تقديرها للمواقف النبيلة للواهبين وحرصهما على معاضدة جهود الدولة في رعاية كبار السنّ فاقدي السند العائلي وتوفير أفضل ظروف العناية لهم.
كما اعتبرت رئيسة الحكومة أنّ مثل هذه المبادرات ذات الطابع الاجتماعي الخيريّ تكرّس تأصل قيم التضامن والتآزر في المجتمع التونسيّ، مؤكدة أهمية تعزيز المدّ التضامني المواطني والمسؤولية المجتمعيّة للمؤسسات الاقتصادية لإسناد الجهود الوطنية في مجال رعاية الفئات الهشّة وفاقدة السند. 

وأفاد السيّد حسونة بن عبد الملك أنّ تبرّعه للعقار جاء تنفيذا لوصيّة والدته الواهبة السيّدة آمنة بن عطيّة التي عرفت بكرمها وسخائها في مجال الأعمال الخيريّة، في حين اعتبر رجل الأعمال رضا الخفي أنّ التبرّع لفائدة الفئات ذوي الهشاشة وفي مقدمتهم كبار السنّ واجب وطني وإنسانيّ اعترافا للمسنين بالجميل وإكبارا لمنزلتهم في المجتمع. 
وقدّمت السيّدة آمال بلحاج موسى، وزيرة الأسرة والمرأة والطفولة وكبار السنّ، عرضا حول المؤسستين الموهوبتين.


وتمتد مؤسسة "المرحومة آمنة بن عطيّة لرعاية المسنين" بسليانة على مساحة 2931 متر مربع تضم 56 غرفة منها 40 غرفة مزدوجة و16 غرفة فردية موزعة على أربعة أجنحة بطاقة استيعاب 24 مسن بكل جناح، إضافة إلى الأجنحة الإدارية والاجتماعية ووحدات العيش والإعاشة والعناية. وبلغت كلفة المشروع 13 مليون دينار.


أما مؤسسة "أم الخير لرعاية المسنين" بأريانة فتمتد على مساحة 2314 متر مربع وتضمّ منشأة مجهزة بمصعد كهربائي على ثلاثة طوابق بمساحة مغطاة قدرها 2600 متر مربع ويتوفر بها مطبخ و 6 قاعات وظيفية و 28 غرفة للمقيمين موزعة على طابقين بطاقة استيعاب 96 سريرا، وبلغت كلفة المشروع 11مليون دينار.







❌إغلاق الاعلان❌