القائمة الرئيسية

الصفحات

الأخبار[LastPost]

من بينها 8 عربية.. 23 دولة تطلب الانضمام إلى بريكس.. و هذا قرار تونس للانضمام...


صرحت وزيرة الخارجية والتعاون بجنوب إفريقيا، ناليدي باندور، بأن 23 دولة تقدمت بطلبات رسمية للانضمام إلى منظمة “بريكس” وأن مناقشتها ستتم في القمة المرتقبة خلال الشهر الجاري.


وقالت باندور في مؤتمر صحفي: “سيبحث زعماء بلدان “بريكس” أثناء القمة مسألة توسيع المنظمة، نتذكر أن جنوب إفريقيا أصبحت أول دولة تم انضمامها إلى المنظمة بعد تأسيسها. وستجري جنوب إفريقيا بصفتها رئيسا لمنظمة “بريكس”، محادثات في القمة حول نموذج التوسيع ومبادئه ومعاييره. نتحرك تدريجيا نحو توافق على مسائل توسيع “بريكس” ونأمل بالتوصل إليه في القمة”.


قائمة الدول

ونشرت الوزيرة قائمة الدول التي تقدمت بطلبات رسمية للانضمام إلى منظمة “بريكس” وهي الجزائر والأرجنتين وبنغلاديش والبحرين وبيلاروس وبوليفيا وفنزويلا وفيتنام وكوبا وهندوراس ومصر وإندونيسيا وإيران وكازاخستان والكويت والمغرب ونيجيريا وفلسطين والسعودية والسنغال وتايلاند والإمارات وإثيوبيا.


قرار نهائي


وأشارت إلى أنه سيتم في القمة عرض تقرير خاص بشأن مبادئ توسيع “بريكس” وقائمة الدول الراغبة في الانضمام إليها، مؤكدة أن “الزعماء هم الذين سيتخذون قرارا نهائيا بهذا الشأن”.

وستعقد قمة منظمة “بريكس” في الفترة ما بين 22 و24 أوت الجاري في جوهانسبورغ تحت رئاسة جنوب إفريقيا.



و صرح المتحدث باسم مسار 25 جويلية محمود بن مبروك بان تونس ستتجه للانضمام إلى مجموعة دول «بريكس». وتضم مجموعة بريكس روسيا والهند والصين وجنوب أفريقيا، فيما أعلنت الجزائر في وقت سابق أنها ستنضم إلى التحالف في العام المقبل. وأضاف بن مبروك في تصريحات لوكالة أنباء العالم العربي: «لن نقبل بأي إملاءات وتدخل في الشأن الداخلي التونسي، نحن نتفاوض في الشروط، لكننا نرفض تلقي التعليمات وأجندة الاتحاد الأوروبي...


و يذكر بان رئيس الجمهورية قيس سعيد قد أعلن في وقت سابق رفضه «إملاءات صندوق النقد الدولي» للحصول على قرض بقيمة 1.9 مليار دولار. 


ووصف المتحدث باسم مسار 25 جويلية بان مجموعة بريكس هيا بديل سياسي واقتصادي ومالي سيمكن تونس من الانفتاح على العالم الجديد، وأكد أن انضمام تونس للمجموعة سيمنحها مكاسب اقتصادية كبرى، ما يؤثر إيجابيا على الأوضاع الاجتماعية في البلاد. 


و أضاف محمود بن مبروك في ذات السياق قائلا: «بعد إعلان الجزائر أنها ستنضم للمجموعة، سنعلن نحن أيضا نيتنا في الانخراط في بريكس». 

❌إغلاق الاعلان❌