عملية التدقيق تكشف عن ملفات فساد كبرى في بطاقات الإعاقة


كشف وزير الشؤون الاجتماعية، مالك الزاهي، الثلاثاء بالحمامات، أن الوزارة قامت بسحب 62 ألف دفتر علاج مجاني (الكرني الأبيض) تم إسنادها بغير وجه حق وذلك في إطار مقاومة الفساد داخل الادارة.


وأشار الزاهي في تصريح لوات على هامش أعمال الملتقى الإقليمي الثاني (ولايات نابل، تونس وبن عروس وأريانة ومنوبة وزغوان) حول الادماج الاجتماعي والاقتصادي للاشخاص ذوي الأوضاع الهشة، أن أعمال التدقيق متواصلة وان لجانا مختصة تتولى كذلك التدقيق في بطاقات الإعاقة المسندة لفائدة الأشخاص ذوي الاعاقة.


وتابع بالقول “لقد انطلقت الوزارة، في إطار تجسيم العدالة الاجتماعية، في اعتماد مقاربة جديدة من خلال إرساء برنامج للتنقيط يمكن من التدقيق والتثبت عند إسناد الامتيازات الاجتماعية ومن بينها دفتر العلاج المجاني”. 


كما تعمل الوزارة على تركيز منصة خاصة بكل شخص من ذوي الاعاقة في تونس من المدرجين في برامج الامان الاجتماعي او خارجها كاشفا ان بطاقة الاعاقة الجديدة ستصبح بطاقة ذكية تتضمن البيانات او الامراض او العلاج الخاص بكل منتفع.


وتابع بخصوص دفتر العلاج المجاني أو ما يعرف ب”الكرني الابيض” ودفتر العلاج بالتعريفة المنخفضة، او ما يعرف “بالكرني الأصفر” أن الوزارة طورت في إطار سياسة الرقمنة بطاقة جديدة “بطاقة الأمان الاجتماعي” وتولت بعد توزيع أكثر من 500 ألف بطاقة أمان اجتماعي تتضمن كل بيانات المنتفع.


أحدث أقدم

نموذج الاتصال