بخصوص التفرغ النقابي... وزير التربية يرد بقوة على اتحاد الشغل


أوضح وزير التربية محمد علي البوغديري أنّ الحكومة هي المخوّل الوحيد التي تسند التفرّغات النقابيّة أو تلغيها وذلك في تعليقه على ما يتداول في هذه الفترة بكون وزير التربية ألغى التفرّغ النقابي، وفق قوله.


وأكّد البوغديري في تصريح لموزاييك على هامش إشرافه على الملتقى الوطني للموسيقى والكورال دورة المرحوم العزام العفريت بالمسرح البلدي بسوسة أنّ التفرّغات النقابيّة انتهت منذ 2011 مضيفا أنّ وزارة التربية حرصت على تنظيم ما يسمّى بالرخص النقابيّة.



وأكد احترامه ودفاعه على الحقّ النقابي مجدّدا ذكره بأنّ الرخص النقابية مخصّصة بالأساس إلى القيام بمهمّة نقابيّة من قبيل المؤتمرات حضور أشغال هيئة اداريّة...


وتابع القول" لابدّ من تمكين المسؤول النقابي من هذا الحقّ لكن لا غير مقبول أن تستمر الرخصة النقابية لفترة مفتوحة وغير محددة


وفي سياق آخر، تحدّث الوزير على أهمية توفير الأنشطة الثقافية والرياضية للتلميذ، مبيّنا أنّ هذه النقطة من بين أسباب ضرورة مراجعة النظام التربوي تاذي وصفه بـ''المهترئ''.



وأكّد البوغديري على أنّ توفير مثل هذه الانشطة في المدارس التونسية واجباريتها والمرور إلى التعليم المرقمن،ستكون من أولويات الوزارة في الفترة القادمة كما ستكون على طاولة المجلس الاعلى للتربية والتعليم تحت اشراف رئاسة الجمهورية، قائلا:''رئيس الجمهورية قيس سعيد ما ينفكك يدعو إلى اعادة نوادي السينما والموسيقى التي بها تتشكل شخصية التلميذ النقدية ''.





أحدث أقدم

نموذج الاتصال