القائمة الرئيسية

الصفحات

الأخبار[LastPost]

الزعيم الكوري كيم جونغ أون: استعدوا للحرب…


زار الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون وحدة دبابات غزت عاصمة كوريا الجنوبية سيول خلال الحرب الكورية (1950-1953) ودعا إلى تكثيف الاستعدادات .


وجاءت زيارة كيم، إلى الفرقة 105 سيول ريو كيونغ سو المدرعة، بحسب ما ذكرته وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية، وأظهرته وسائل الإعلام الرسمية وهو يراجع خططاً قالت إنها تهدف إلى مهاجمة كوريا الجنوبية.

وذكرت الوكالة أن “هذه كانت أول فرقة تقتحم سيول وترفع علم جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية على المجمع الحكومي للدولة الدمية”، مضيفة أنها “حققت إنجازات مميزة في معارك عدة خلال الحرب الأخيرة لتحرير الوطن”. وانتهت المعارك بهدنة وليس بمعاهدة سلام ولذلك ما زالت الكوريتان، تقنياً، في حالة حرب منذ 1953.


استعدوا للحرب

وأشرف كيم على تدريبات الوحدة وقال إنه “راضٍ جداً” عن مستوى استعداد أطقم الدبابات و”إرادتها القوية لإبادة العدو”، كما دعا إلى مزيد من “التعليم الأيديولوجي” بهدف مساعدة الجنود على “المضي قدماً في الاستعدادات للحرب وتعزيز قدراتهم القتالية”.

وزار كيم كافتيريا وحدة الدبابات وأشرف على وجبات الجنود، في وقت يبدو أن البلاد تواجه نقصاً في الغذاء، وقال إنه يتعين على المشرفين “دائماً إيلاء اهتمام كبير لتحسين النظام الغذائي للجيش” من أجل “ضمان الإمداد المنتظم باللحوم والخضروات والمواد الغذائية المختلفة في الوقت المناسب”.

وباتت العلاقات بين الكوريتين في أدنى مستوياتها على الإطلاق. وفي بداية هذا العام، صنفت بيونغ يانغ كوريا الجنوبية على أنها “عدوها الرئيسي” وهددتها بشن حرب ضدها إذا انتهكت أراضيها “حتى بمقدار 0.001 ملم”.



❌إغلاق الاعلان❌