القائمة الرئيسية

الصفحات

الأخبار[LastPost]

بعد الحكم على المتورطين في اغتيال شكري بلعيد.. النهضة تصدر بلاغ عاجل و توجه نداء لرئيس الجمهورية


تونس، 27 مارس 2024 - رحبت حركة النهضة بالحكم الصادر في قضية اغتيال شكري بلعيد، معتبرة أنه ينهي "المتاجرة بدم الشهيد" ويعيد الاعتبار لمن طالته الاتهامات السياسية الباطلة، خاصة رئيس الحركة راشد الغنوشي.


أكدت الحركة في بيان لها أن التحقيقات الأمنية والأحكام القضائية تثبت براءة حركة النهضة من أي مسؤولية في اغتيال بلعيد، وتشير إلى أجندة مشبوهة لهيئة الدفاع تهدف إلى استهداف الحركة ظلماً وعدواناً.

مطالبة بمحاكمة علنية:

طالبت حركة النهضة بعد بدء المحاكمة بفتح جلساتها علنياً ونقلها مباشرة على الهواء ليتسنى للرأي العام الاطلاع على حيثياتها ومجرياتها، وتقدير حجم الاستهداف الممنهج الذي تعرضت له الحركة على مدى سنوات.

تأثير الاغتيال على تونس:

أشارت الحركة إلى أن اغتيال بلعيد هز الرأي العام الوطني وزعزع الإئتلاف الحاكم، وزرع الشك بين الأطراف الوطنية وعمق الشرخ بين العائلات الفكرية والسياسية، مما أدى إلى تأجيل إمكانية التوافق على مشروع وطني شامل.

دعوة إلى المصالحة الوطنية:

جددت حركة النهضة دعوتها لرئيس الجمهورية إلى فتح صفحة المصالحات الكبرى والإعراض عن الأصوات التي تدعو للإقصاء. 


أحكام قضائية عاجلة 

و يذكر  بان الدائرة الجنائية الخامسة المختصة في قضايا الارهاب بالمحكمة الابتدائية بتونس قضت فجر اليوم الأربعاء 27 مارس 2024، حضوريا، في حقّ جملة المتهمين في قضية اغتيال الشهيد شكري بلعيد، والبالغ عددهم 23 متهما. 

أعلن المساعد الأول لوكيل الجمهورية بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب، أيمن شطيبة عن الأحكام التالية :

أحكام بالإعدام والسجن المؤبد:

قضت المحكمة بالإعدام في حق أربعة متهمين.

عقوبات إضافية:

تم إخضاع جملة المتهمين لعقوبة المراقبة الإدارية لمدة تتراوح بين ثلاث وخمس أعوام.

بث تسجيل المحاكمات:

أكد وكيل الجمهورية أن التلفزة الوطنية ستقوم ببث تسجيل المحاكمات في وقت لاحق.

  • تنويه : لم يتم ذكر أسماء المتهمين أو تفاصيل أخرى عن القضية. 

االتفاصيل كاملة بالفيديو :







❌إغلاق الاعلان❌