القائمة الرئيسية

الصفحات

الأخبار[LastPost]

حالة إحتقان و فوضى داخل مستشفى الرابطة


شهد قسم الإستعجالي بالمستشفى الجامعي الرابطة ليلة البارحة حالة إحتقان في صفوف المرضى والذين عبروا عن سخطهم من 

غياب العناية الصحية وغياب الأطباء بسبب الإكتضاض وعدم المبالاة من إدارة المستشفى ووزارة الصحة.


وشوهد المرضى وهم ملقون داخل قاعة الإستقبال على الأرض وبعضهم كان ينتظر ساعات طويلة، ويقول أحد المرضى بأنه بقي ينتظر الطبيب مدة 24 ساعة بالتمام والكامل، بينما يتجاهل وزير الصحة ما يحصل وسط وزارته ولا يعرف ما يحصل في الكواليس، مع تعنت النقابات وغياب الرحمة في قلوب الأطباء،


 ورفض تطوير خدمات الإستقبال وإدخال المرضى للغرف أو توفير أسرة لإستقبال المرضى الذين يعيشون حالات طواريء وحالات خطرة ومع تسجيل مظاهر رعب من انتشار الدماء والروائح الكريهة وضيق المكان ..


وللإشارة فإن إستعجالي الرابطة قد تجاوز طاقة الإستعياب القصوى لأضعاف مضاعفة ولا يمكن إلا التوجه لوضع حلول جذرية نحو بعث أقسام إستعجالي في عدد المعتمديات بالعاصمة وبالإضافة لتوسيع قسم الإستعجالي وإنتداب الإطارات الطبية والشبه طبية والعناية بالإستقبال والأقسام الداخلية والإحاطة بالمرضى وأصحاب الحالات الإستعجالية والخطيرة.

المصدر : جريدة الحرية التونسية 

❌إغلاق الاعلان❌