القائمة الرئيسية

الصفحات

الأخبار[LastPost]

دولة أجنبية تمنع القصر من استخدام مواقع التواصل الاجتماعي !


في سياق تصاعد القلق من التأثيرات السلبية لشبكات التواصل الاجتماعي على صحة الشباب النفسية والعقلية، اتخذت ولاية فلوريدا خطوة تاريخية بحظر وصول الأطفال دون سن 16 عامًا إلى هذه المنصات. يهدف القانون الجديد، الذي يبدأ سريانه في يناير 2025، إلى حماية جيل المستقبل من مخاطر التواصل الاجتماعي وتعزيز مسؤولية الوالدين في مراقبة أنشطة أطفالهم على الإنترنت.

تفاصيل القانون الجديد:

  • يمنع الأطفال دون سن 14 عامًا من فتح حسابات على أي من شبكات التواصل الاجتماعي.
  • يُلزم المراهقين الذين تتراوح أعمارهم بين 14 و 15 عامًا بالحصول على موافقة الوالدين قبل إنشاء حسابات على هذه المنصات.
  • يُلزم شركات التواصل الاجتماعي بوضع آليات فعالة للتحقق من أعمار المستخدمين.

دعم واسع من المسؤولين:

  • أشاد حاكم ولاية فلوريدا رون دي سانتيس بالقانون، قائلاً: "نُساعد الأهالي على التعامل مع ملف شائك للغاية، ونُعزز مسؤوليتهم عن سلامة أطفالهم في العالم الرقمي."
  • عبّر رئيس مجلس النواب في فلوريدا، بول رينر، عن دعمه الكامل للقانون، مؤكداً على أهمية حماية جيل المستقبل من مخاطر الإنترنت.

مخاوف من تقييد حرية التعبير:

  • أعرب بعض خبراء التكنولوجيا عن قلقهم من أن القانون قد يقيّد حرية التعبير لدى الشباب.
  • يُؤكّد خبراء آخرون على أهمية الموازنة بين حماية الأطفال وحرية التعبير.

المصادر: وكالة الانباء الفرنسية

❌إغلاق الاعلان❌