القائمة الرئيسية

الصفحات

الأخبار[LastPost]

تفاصيل جديدة بخصوص انفجار المنطقة البترولية برادس


أكد الرئيس المدير العام للشركة الوطنية لتوزيع البترول (عجيل)، خالد بالتين اليوم الجمعة 15 مارس 2024 أن وضعية الأعوان الذين أصيبوا في الانفجار بالمنطقة البيترولية برادس مستقرة ومحل متابعة.

وبين المتحدث، أنه لا يوجد خسائر بشرية وقد تمّ إيواء 11عونا في مستشفى الحروق البليغة و5 وقع نقلهم لمستشفيات أخرى.

وأضاف خالد بالتين في تصريح لاذاعة الجوهرة أف أم أنه وقع فتح بحث أمني لمعرفة أسباب الحادث.

و اكد بانه تم تكوين خلية ازمة وهي في حالة اجتماع دائم ومن بين النقاط التي تم التطرق اليها كيفية مواصلة النشاط بعد توقف مركز رادس لايام وتم التاكيد على ان مواصلة التزويد بقوارير الغاز لن ينقطع وخلافا لم يروج فان هذه الشركة مازالت قائمة وقوية والاحداث تحصل والشركات البترولية معرضة للحوادث اكثر من غيرها … 


وأشار المتحدث الى أنه تمت 

السيطرة على الحريق بسرعة ، مبرزا أن الحريق كان كبيرا لأنه في موقع غاز للإستعمال المنزلي.

كما أوضح أن مرکز رادس سیتوقف لأيام فقط وأن نشاط الشركة الوطنية لتوزيع البترول سيتواصل ، خلافا لم يتم تداوله من أخبار حول توقف انشاط.

وفند الرئيس المدير العام لعجيل عبر اذاعة الجوهرة ما يتردد حول زيادات قادمة في اسعار قوارير الغاز المنزلي وقال في نفس الاطار “ما اعرفه وما انا متأكد منه ان كل شيء يُسطّر في قانون المالية وهو قانون الدولة ولا توجد هناك برمجة لزيادة في اسعار المحروقات هذا العام ولا توجد برمجة لزيادة في اسعار قوارير الغاز المنزلي. 

وبالمناسبة اؤكد ان سياسة سيادة الرئيس هي سياسة اجتماعية بالاساس وفي مناسبات عديدة كان ضد الزيادات في اسعار المحروقات وقوارير الغاز وحتى الزيادات التي تمت كانت في ظرف معين ولعلكم لاحظتم ان الزيادات توقفت منذ اشهر عديدة ومن الواضح ان هذه السياسة تجلت في قانون المالية لسنة 2024 والذي لم يتم بمقتضاه اقرار اية زيادات محتلمة في اسعار المحروقات ….


ويذكر أن حريقا جد صباح الخميس 14 مارس 2024 بوحدة التعبئة التابعة لأحدى الشركات بالمنطقة البترولية برادس من ولاية بن عروس، أسفر عن إصابة حوالي 36 شخصا.



❌إغلاق الاعلان❌