القائمة الرئيسية

الصفحات

الأخبار[LastPost]

سحب الثقة من رئيس البرلمان الحالي إبراهيم بودربالة


كشف النائب بمجلس نوّاب الشعب، هشام حسني، عن وجود مساع من أجل سحب الثقة من رئيس البرلمان إبراهيم بودربالة.

وأشار حسني، في تصريح لجريدة الصباح في عددها الصادر اليوم الأحد 24 مارس، إلى أنّ هناك العديد من النواب الذين عبّروا مثله عن رغبتهم في سحب الثقة من رئيس المجلس.

وأرجع النائب ذلك إلى سوء إدارة بودربالة للمجلس وبسبب المشاكل التي خلقها مع الوظيفة التنفيذية، حيث أصبح هناك برود بين المجلس ورئيس الجمهورية.

وفي وقت سابق اتّهم هشام حسني، في تصريح إذاعي، رئيس البرلمان بالقيام بعديد التجاوزات الصارخة للنظام الداخلي في ما يخصّ توزيع الوقت والمهام وعقد الجلسات العامة، الأمر الذي من شأنه أن يمسّ من مصداقية البرلمان، وفق تقديره.

ولفت النائب إلى وجود 26 مقترح قانون تدارستها اللجان ولم يعرض أيّ منها إلى حدّ الآن باستثناء مشروع قانون تجريم التطبيع، وهو ما “يثير الاستفهام”، حسب قوله.

وأوضح أنّ من بين هذه المقترحات قوانين تمسّ شريحة مهمة من الشعب التونسي، على غرار مقترح مشروع “الشيكات دون رصيد” ومشروع “قانون عطلة الأمومة”، وغيرها.

وتابع النائب: “على مكتب البرلمان تحمّل مسؤوليته وتطبيق النظام الداخلي وتمرير مقترحات القوانين التي يتقدّم بها النواب بعد تدارسها إلى اللجان ثم تمريرها إلى الجلسات العامة”.


❌إغلاق الاعلان❌